عيسى عبدالقيوم .. لاعباً أساسياً في غير ملعبه

…. تـــوضـــيـــح وتـــنـــويـــه .
أيها الكرام / وعدت أمس أنني سأكتب قراءتي التحليلية في مسودة ليون الأخيرة لكنني فوجئت مساء بفضائية لـــيـبـيـــا تدعوني للمشاركة في نقاش حول المسودة على الهواء مباشرةً في برنامج {ســجــال} الذي يعده النشط أحمد سالم ويقدمه المتميز أحمد القماطي ، وهذا ما حدث حيث تمت استضافتي من طرابلس عبر الأقمار الإصطناعية صحبة الدكتور أحمد العبود مستشار مجلس النواب من الصخيرات ، فقلت رأيي بالتفصيل وإن كان بقي الكثير ليُكتب حول هذه المسودة التي سأظل متمسكاً برأيي في أهميتها وقيمتها وأسبقيتها وتأثيرها الإيجابي في المستقبل السياسي للوطن ، غير متاثر بالسفاهات التي صدرت عن بعض الجهلة من طرف مجلس النواب ، ولا عن الهرطقات التي أرسلها بعض أدعياء المعرفة ومراهقي السياسة ومنهم للأسف صديقي عيسى عبدالقيوم الذي عذره أنه وجد نفسه لاعباً أساسياً في غير ملعبه ولا مجاله ولا تخصصه ، وإن كان لا عذر لمجلس النواب الذي أثبت أنه يتخبط ، وأن رئاسته عاجزة تماماً عن إدارته فما بالك بإدارة لـــيـبـيـــا كان الله في عونها وقد آذاها العابثون وأرهقها المراهقون.
أرجو أن تستمعوا لما قلته عندما تتكرم القناة وتبث تسجيل الحلقة الذي تأخر أكثر مما جرت عليه العادة مُمتناً ما وسعني الامتنان لكم.
…………………..(مــــحــــمّــــد).


…………………..(مــــحــــمّــــد).

Advertisements