سبها تحتضر .. والى اين ؟

الأربعاء، 8 يوليو، 2015

سبها تحتضر .. والى اين ؟

     شعرت بحرقة في حنجرتي ، بلعت ريقي مرتين كي تختفي ، شيء ما كان يجري وراء وجنتي .. دمعة متمردة بللت اجفاني ، فمررت عليها بيدي بسرعة .. يتكرر المشهد .. كل يوم .. يتزامن وخبر فاجعة تلو اخرى .. ‫# ‏سبها_تحتضر .. سبها تودع اليوم ثلاثة شبابها يلتحقوا بقوافل الراحلين ..  ميلاد علي امحمد انقاجى وشقيقه منصور في مناوشات متفرقة  .. وصاحب محل بيع احدية .. وسط محله .. وليد المصرتي ..  ليصل عدد الراحلين خلال شهر رمضان 31 مواطن .. والقافلة خلال عام الى 241 مواطن .. الي اين يا سبها ..؟؟

Advertisements