غزوة الاحزاب الثانية

   غزوة الاحزاب الثانية: حفتر + الامارات + الاردن + مصر + التبو + المعارضة السودانية + الفرنسيس + السيسي الخسيس + التشاديين + المقزز + كتيبة التوحيد + الصحوات + الجبناء + المرتزقة + كتيبة اولياء الدم + ما نعلم + ما لا نعلم… عرقتونا.. عطكم ريح صرصر عاتية.

ارليت .. المدينة الضائعة في الصحراء

  1.  

    ارليت .. وفي الجوار مناجم اليورانيوم تنفث صهد الاشعاع .. ومناجم الذهب تسرق .. وتواطوء ساسة نيامي وشركات فرنسا

    ارليت .. المدينة الضائعة في الصحراء… موطن اليورانيوم والذهب والفقر

  2. شيدت المباني من نفس مادة الأرض في ارليت شمال النيجر رابع اكبر منتج لليورانيوم في العالم ..

  3. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703830889097089024″>

     

    واحد من بين كل ثلاثة مصابيح مضأة بفرنسا يعتمد على مصدر الطاقة المنتجة بفعل اليورانيوم المستخرج من مناجم ارليت شمال النيجر

  4.  

    البديل …

  5. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703822585285316608″>

     
  6. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703820017360510976″>

     

    مناجم ارليت لليورانيوم بشمال النيجر تنفث صهد الاشعاع النووي Arlit Uranium Mine

  7. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703818862924603392″>

     

    بدأ أول منجم لليورانيوم التجاري بالنيجر عام 1971 بمعرفة شركة اريفا الفرنسية رغم الاثر البيئي الذي يلحق بالساكنة والمكان ولا زال

  8. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703817949518438400″>

     

    تم اكتشاف اليورانيوم في Azelik في النيجر في عام 1957 من قبل الفرنسيين

  9. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703816402910765056″>

     

    اكدت الحكومة النيجرية مرارا ان الشراكة مع اريفا الفرنسية في انتاج اليورانيوم ‘تفتقر الى التوازن’ مطالبة بمزيد من العائدات لصالح السكان.

  10. </div>
    ” data-you-follow=”false” data-follows-you=”false” data-you-block=”false” data-tfb-view=”/i/tfb/v1/quick_promote/703816031383461888″>

     

    اريفا الفرنسية ثاني اكبر شركة بالعالم لانتاج اليورانيوم حاضرة بقوة في شمال النيجر

شركة “لاب غرين” الليبية: سقوط مرعب كان بالإمكان تفاديه

image
كان سقوط شركة الاتصالات الليبية لاب غرين (LAP GreenN) في السوق سقوطا مذهلا. تأسست الشركة عام 2007م، برأس مال استثماري قدره مليار دولار أمريكي، وهي مملوكة بالكامل لمحفظة ليبيا افريقيا للإستثمار (LAIP)، وهي الذراع الإستثماري الأفريقي للمؤسسة الليبية للإستثمار. إعلان امتدت استثمارات الشركة من سيراليون غربا إلى السودان الجنوبي شرقا. وفرضت وجودها على القارة الأفريقية، وكادت تصبح من الشركات الرائدة في مجال الإتصالات في أفريقيا. ومع حلول عام 2014م، لم يوجد في رصيد لاب غرين (LAP GreenN) سوى بضعة ملايين من الدولارات. وبعد سنة من ذلك التاريخ، تصاعدت ديون الشركة الي 425 مليون دولار. فما هي الأسباب وراء هذا التقهقر الحاد في الأوضاع المالية للشركة؟ قد أعد لاحقاً هذا التقرير أدناه من طرفنا بناء على مصادر متعددة من المؤسسة الليبية للإستثمار و لاب غرين (LAP GreenN). والنتيجة باختصار، فإن شركة (لاب غرين) هي السبب فيما حصل. فمن العوامل الرئيسية التي تسببت في انهيار الشركة هي الإستراتيجية الواهية في استخدام الموظفين، وإدارة داخلية غير كفوءة، وخصومات معلنة مع الشركاء أشهرها حول تأميم شركة زامتيل (Zamtel) التي تملك فيها لاب غرين نسبة 75٪، من قبل حكومة زامبيا في عام 2012م. ولكن الكارثة الحقيقية هي أن هذا الإنهيار كان بالإمكان تفاديه لو أخذت الشركة بنصائح المؤسسـة الليبية للإستثمار. المؤسسة الليبية للإستثمار بذلت جهودا كبيرة لإنقاذ الشركة: لقد بذلت المؤسسة الليبية للاستثمار، على مدى السنوات الخمس الماضية، أقصى ما في وسعها من جهد لإنقاذ شركة (لاب غرين). بدأ ذلك في عام 2012م، عندما تقدم رئيس المؤسسة آنذاك السيد محسن دريجه بعرض تمويل مرحلي للشركة مقابل اصلاحات حقيقية تقوم بها الشركة. ولكن من مجموع أصول في ذلك الوقت قدرها 208 مليون دولار – بما فيها 133 مليون نقدا – أعطيت لمحفظة ليبيا افريقيا للاستثمار (LAIP) تحت ادارة مديرها التنفيذي آنذاك أحمد كشاده، ولشركة (لاب غرين)، تحت مديرها التنفذي آنذاك وفيق الشاطر، لا يزال هناك مبلغ 90 مليون دولار في حساب الشركة المفقود ولا يعرف مصيرها. هذا الأسلوب السيء في إدارة الشركة كان أمرا معهودا ويشكل العقبة الكبري في تقدم أعمال الشركة. وكان الوضع كذلك بعد سنة عندما كلف السيد عبد المجيد بريش الرئيس الحالي للمؤسسة الليبية للإستثمار في سنة 2013م، شركتين للاستشارات الدولية هما أوليفر وايمان Oliver Wyman وديلويت Deloitte للنظر في أوضاع شركة (لاب غرين) وتحليل ومراجعة خطتها للعمل والنموذج المالي التي تسير طبقا له. وقد وجد الاستشاريين الدوليين المكلفين من المؤسسة الليبية للاستثمار بالنظر في أوضاع (لاب غرين) أن خطة العمل والنظام المالي للشركة ضعيفين جدا. حيث اتضح أن الإستراتيجية المتبعة داخل شركة (لاب غرين) لم تكن واضحة والافتراضات السوقية والتحليل المالي ينقصه المهنية بشكل كبير، وبناء على نصائح الاستشاريين الدوليين قرر مجلس إدارة المؤسسة الليبية للإستثمار أن منح شركة لاب غرين قرضا بقيمة 400 دولار، لن يكون قراراً صائباً وان الشركة لن يكون في امكانها تسديد هذا القرض وسوف يكون مصيره مصير رأس المال الذي ضخ في الشركة عند تاسيسها، وعلى هذا الاساس قام مجلس ادارة المؤسسة باعداد استراتيجية عمل للشركة بدلا منحها قرض. وبناء على هذه الاستراتيجية يجري إعادة تشكيل الشركة بالكامل. فستقلص عملياتها بقفل مكتبها في دبي وبلدان افريقية اخري، والتركيز على الأسواق الرئيسية في أوغندا وجنوب السودان. والهدف النهائي من هذه الاستراتيجية التحكم في المصاريف المتصاعدة لشركة (لاب غرين) وتمكين الشركة من العودة الي تحقيق أرباح من جديد. هذه الاستراتيجية تؤكد الواقعية هي التي اظهرتها المؤسسة الليبية للإستثمار في الاشهر الأخيرة، خاصة بدعوتها الحديثة لاستمرار تجميد أصولها حتى يتم تشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا. كان بالإمكان أن تصبح تلك نقطة تحول في تاريخ شركة (لاب غرين)، ولكن الشركة قررت ان تتجاهلها بالكامل. فقد رفض أحمد كشاده المدير السابق لمحفظة ليبيا افريقيا للإستثمار وعلي الحبري، رئيس محفظة ليبيا افريقيا للاستثمار في ذلك الوقت (LAIP)، تنفيذ تعليمات مجلس إدارة المؤسسة الليبية للإستثمار. كما رفض وفيق الشاطر مدير شركة لاب غرين بقيام المراجع القانوني المكلف من المؤسسة الليبية للإستثمار باتمام عمله المكلف به من المؤسسة الليبية للإستثمار للتدقيق والتحقق في المصروفات السنوية لشركة (لاب غرين) في دبي، التي بلغت آنذاك ما بين 17 و25 مليون دولار سنوياً، لمكتب لا يوجد به أكثر من عشرة موظفين. فما هي نتائج تحدي (لاب غرين) لتعليمات المؤسسة الليبية للإستثمار ورفضها؟ كانت النتيجة هي إهدار أموال تقرب قيمتها من 1.5 مليار دولار كانت في حوزة الشركة. كما واصلت المؤسسة الليبية للإستثمار فحصها لوضع 550 شركة تشكل جزءا من حقيبتها الإستثمارية، وتقسيم هذه الشركات الى مجموعتين. إحداهما للتصفية مباشرة والأخرى للتصفية بطريقة منظمة وبعرضها للبيع في السوق. اعادة تشكيل شركة (لاب غرين) سيء الحظ حلت بشركة (لاب غرين) آخر الإنتكاسات في أغسطس الماضي. فقد أعلنت مجموعة منفصلة مركزها في مالطا، وتدعي زورا وبهتانا أن تمثل الشركة الليبية للبريد والإتصالات وتقنية المعلومات (LPTIC)، عن “اندماج استراتيجي” يضم إكتساب (لاب غرين) من قبل (LPTIC). ونتيجة ذلك كانت كارثية بالنسبة لشركة (لاب غرين). فبدلا من التعامل مع مشاكلها الأساسية، فإن عملية الإكتساب هذه تعني بكل بساطة تحويل جميع ديون وخسائر (لاب غرين) إلى شركة أخرى. والأدهى من ذلك أنها أخفت هوية الأشخاص الذين كانوا مسؤولين داخل كل من شركة (لاب غرين) و (LPTIC) مالطا عن هذه النشاطات الفاسدة داخل الشركتين مما يعيق تقديمهم للقضاء. المستقبل الذي ينتظر (لاب غرين) من المهم تسليط الضوء عن الأسباب وراء سقوط (لاب غرين)، وذلك لنعي الدروس في ذلك ولكي يكون ممكننا تقديم المسؤولين عن النشاطات الفاسدة داخل الشركة وخارجها الى القضاء. والأهم هو إعادة هذه الشركة الى حالة سليمة وتحصيل مسثمرات الشعب الليبي الى أصلها. وهذا يمكن أن يتحقق إذا ما أخذت شركة (لاب غرين) بنصائح المؤسسة الليبية للإستثمار الخاصة بخطتها المنظمة والمدارة بكفؤ والمؤدية الى مسقبل مربح ومزدهر.

إعداد: سامي رضوان

حاوية السلاح البلجيكية التي ضبطتها تونس كانت موجّهة لتسليح موالين لحفتر

تم النشر: 23:38 26/02/2016 AST تم التحديث: منذ 4 من الساعات
MAJOR GENERAL KHALIFA HAFTAR
 

كشف مصدرٌ أمني مطّلع أن حاوية السلاح البلجيكية التي ضبطتها السلطات التونسية قبل أسبوعين، كانت موجّهة لتسليح بعض الموالين للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر.

وكانت الجمارك التونسية قد ضبطت في 9 فبراير/ شباط 2016 أسلحة نارية وذخائر هرّبها مواطن بلجيكي عبر ميناء رادس جنوب العاصمة داخل صناديق تحمل أمتعة.

وقالت إدارة الجمارك إن دورية تابعة للجهاز أوقفت شاحنة في مدينة نابل الساحلية (70 كلم تقريباً جنوب شرق العاصمة)، وصادرت منها حاوية بداخلها سلاحٌ حربي ومسدسات، ونحو ألف خرطوشة، وطائرة مسيّرة من الحجم الصغير، ومعدّات غوص، وعلب غاز مُشلّ للحركة.

وقال المصدر الأمني (رفض الإفصاح عن اسمه) لـ”هافينغتون بوست عربي” “إن الحاوية كانت متّجهة إلى ليبيا، عبر تونس، بهدف تسليح عناصر موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر”.

المصدر أكد أن هذا التسليح يأتي في إطار خطة واسعة يعدها حفتر منذ 3 أشهر تهدف إلى كسب المزيد من الأراضي، بدعم من عدد من دول الإقليم، دون أن يسمي تلك الدول.

وتشن قوات حفتر منذ السبت الماضي عملية عسكرية في بنغازي في محاولة لإحكام السيطرة على شرق ليييا، حقق من خلالها تقدماً، حيث استعاد أحياء ومقرات عسكرية.

وكانت مصادر أمنية قد كشفت لـ”هافينغتون بوست عربي” الثلاثاء 23 فبراير/ شباط 2016 عن دخول قوات خاصة فرنسية “كوماندوز” إلى بنغازي لدعم قوات حفتر.

واعترف ونيس بوخمادة قائد القوات الخاصة التابعة لحفتر الخميس 25 فبراير/ شباط 2016، بوجود مستشارين عسكريين فرنسيين في بنغازي للمساعدة في تنسيق معارك القوات التابعة لحفتر ضد الفصائل الجهادية.

ورغم تأكيده على أن المجموعة العسكرية الفرنسية الموجودة في بنغازي مجرد مستشارين عسكريين يقدمون فقط الاستشارات لقوات حفتر في حربها ضد “الإرهاب”.

إلا أن المعلومات التي حصلت عليها “هافينغتون بوست عربي” تؤكد دعم القوات الفرنسية لقوات حفتر.

وأكدت المصادر أن هذه القوات موجودة حالياً في مكان مخصص لها داخل قاعدة “بنينا الجوية” الواقعة شرق بنغازي، والتي تعتبر القاعدة العسكرية الأهم للقوات الموالية لحفتر، ولا يُعرف حتى الآن عدد أفرادها أو حجم قوتهم.

كما أكدت المصادر ذاتها أنه قد تم تشكيل غرفة عمليات مشتركة للتنسيق بين القوات الفرنسية وقوات حفتر بقيادة العقيد سالم العبدلي.

وتشهد بنغازي منذ نحو عامين معارك يومية بين قوات السلطات المعترف بها دولياً بقيادة حفتر من جهة، وجماعات مسلحة معارضة بينها جهاديون.

وتعمل القوات شرق ليبيا تحت قيادة حفتر وتدين بالولاء لحكومة برلمان طبرق والتي تتمركز في مدينة البيضاء الشرقية، في الوقت الذي توجد فيه حكومة أخرى مناوئة في العاصمة طرابلس في الغرب منذ عام 2014.

وتعيش ليبيا فوضى أمنية ونزاعاً مسلحاً على السلطة، تسعى الأمم المتحدة إلى وضع حدٍّ له عبر توحيد السلطات في حكومة وفاق وطني تواجه الخطر الجهادي المتصاعد في هذا البلد الغني بالنفط.

 

الشيخة فاطمة الحمروشة وزيرة الصحة سابقا تتبــرع بمبلــغ 8 مليــون يورو

صورة ‏طرابلسى ليبى بفخر‏.

طرابلسى ليبى بفخر

صفحة الدكتورة فاطمة الحمروش
الشيخة فاطمة الحمروشة وزيرة الصحة سابقا تتبــرع بمبلــغ 8 مليــون يورو لمركز الأيبي في ايرلندا لعــلاج حالات الأعاقة الدهنية وأعاقات الحوادث..
ماشاء الله على رقة القلب ..
يا عنزة لو انك تبرعتى لدولة مسلمة على الاقل تخففي من ذنوبك شوية هو لن يقبل منك لانه حرام ولكن يقل العدد الذي ستحاسبين عليه ..
‫#‏وجه‬ العنز

اعتراف جند امريكي

Zayneb Ben Jdira‎‏.
صورة ‏‎Zayneb Ben Jdira‎‏.
Zayneb Ben Jdira

“قالوا لنا أننا جئنا لنحارب الإرهاب، الإرهابي الحقيقي هو أنا والإرهاب الحقيقي هو هذا الإحتلال”
مايك برسنر- جندي أمريكي قاتل أثناء الإحتلال الأمريكي للعراق 2003.
“We were told we were fighting terrorists. The real terrorist was me. The real terrorism is this occupation.”
Mike prysner – US soldier fought in Iraq 2003