مخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الذي خمج

 
 
 
 
متابعة

يا صديقي غير الحميم الدكتور عبدالله عثمان عبدالرحيم ، ليس لك أن تتباكى على نظام غادرته ساعة الغرغرة ، ولم تَجُدْ عليه بالدعاء ولا بقطرة ماء ، ناهيك عن التضحية والفداء ، تاركاً في قبضة عبثية المواجهة وعدمية السجن تلميذك الأبله ، الذي غررت به أنت ومحمد عبدالمطلب الهوني وآخرون لا يتسع لتعديدهم المقام ولا القيمة .
في بدايات ثمانينيات القرن الماضي دفع المغرر به علي الفرجاني حياته قرباناً لحياتك ، حين صدّق أنه من قبيلة الثورة وتجاهل أنه ليس من قبيلة قائد الثورة ، فتم إعدامه بحكم محكمة ثورية جائر وأعفى عنك فاحتوتك سبها ، قبل أن تستعيدك كفالة القبيلة لا كفاءة المقدرة إلى طرابلس ، لتصبح في منتصف العقد الأول من هذا القرن صاحب قصر منيف لا أظنك تستطيع أن تجيب عن السؤال السهل غير الممتنع من أين لك به .
أنت من كبراء سبتمبر الذين ورثوا بهجتها ويتباكون اليوم على ميراث محنتها ، التي دفع ثمنها الفقراء والبسطاء ، وقبل سنوات خمس قلت أنا من قلب طرابلس ومن حيث أكتب الآن هذه السطور {من حق الشعب الليبي أن يثور على هذا الجور وهذا الفجور} وها أنذا أقولها كل يوم ولا أخشى فيها أحداً ، وها أنذا باقٍ بين الناس أحمل من أوزار سبتمبر ما ليس لي فيه ذنب عزلاً سياسياً ظالماً وحرماناً من حقوق كثيرة ، ليس بينها حرماني من الحق في التعبير ، لكنني أتشرف بحمله لأنه اختياري وربما لأنه قدري ، لم أقدم أوراق اعتمادي لعصابة الإخوان المسلمين ليتم تعميدي حامل شمعدان في معبد الدجل ، مثلما فعل كثير من الرفاق السابقين ، ولم أُعلن ولن أنني فبرايري الدين فذلك دين المنافقين وأنا ديني الإسلام ووطني لـــيـبـيـــا .
أكتب إليك يا دكتور عبدالله عثمان لأنك مثقف ، ولأنك تدرك أن المحن ليست عواقر فهي تلد المحن فرادى وتوائم ، ومخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الذي خمج ، وبدل أن يطهره مشروعكم {الـغـد} زاده عفناً حين تحول أمل التغيير والإصلاح إلى كابوس للفساد والاستبداد .. وها أنذا أدعوك وأدعو كل من لا يحمل وزر الدم ، إلى مراجعةٍ شاملة لحقبة كاملة تركت من التأثيرات والآثار في تاريخ لـــيـبـيـــا ما لن يتكرر ، مراجعةٌ نستعيد بها ذات الوطن في ذواتنا ، ونتطهر بها من عبادة أوثان الحقد والضغينة وأوهام العرش والصولجان..
فهل تستجيب ، وهل يستجيب من لاتزال فيهم شعلةٌ من ضمير ، وقبل فوات الأوان ؟.
……………………………..(مــــحــــمّــــد).

 
 
Ahmed M. Najem مشكلة شخصية..كنتم في قارب واحد ..انت قفزت وهم تريثوا..قفزك احترمه ولا أأويده..من تريث تبينت لهم المسالك وانت لا..كان لك فضحهم منذ البداية وليس بعد ان تأصلوا في عقول الدهماء..لذا مشكلتك الشخصية مع هؤلاء دعها خارج الحوار الفيسبوكي..تحياتي ومازلت احترم قلمك البناء

 
محمد عمر محمد بعيو
 
محمد عمر محمد بعيو ربما لأنك يا Ahmed M. Najem لا تعرف قيمة الوطن تتهمني وقد انحزت إلى الوطن أنني قفزت – يوم كان الصوت طريق الموت قلت أنا لا لقتل الليبيين فلا نامت أعين الجبناء .

 
Ahmed M. Najem
 
Ahmed M. Najem انحيازي للوطن..تاج افتخر به..انا ولد برقة المستهدفة للطاعة والتطوع..ولن تضرع..ولن تستكين…

 
Balkasim Bobaker
 
Balkasim Bobaker استاذ محمد عمر محمد بعيو هل تقصد عبدالله عثمان رئيس اتحاد طلبة الجماهيرية في الثمانينات

 
Muktar Binashur
 
Muktar Binashur يا Ahmed M. Najem برقه برقه برقه نفختوا لنا رؤوسنا بها والمشكله ان هم ليبيا من يوم صارت منكم، والغرب في الثورة فزع فيكم واليوم تردو فيه سب وشتم.

 
Ahmed Gommid
 
Ahmed Gommid نعم أستاذ محمد نعم للحوار نعم للنقاش نعم للمراجعة نعم للنقاش مع من لم تلطخ ايديهم بدماء الليبين . واحي هذة الدعوة وادعمها من اجل هذا الجيل الذى ينتظرهذه المبادرات من اجل استقرار هذا الوطن الذي مزقنه الحروب والتشرد واتمني من د. عبدالله ان يقبل دعوتكم ودعوة كل المخلصين من اجل ليبيا لفتح صفحة جديدة للاستقرار والتنمية ……… وحتى الله غفوراً رحيم … وشكراً .

 
محمد الزنتانى
 
محمد الزنتانى من تخاطبونهم لايريدون الحوار ولايعترفون بكم ويرفعون شعار من انتم ولايرضوا الا برد جماهيريتهم فهل ترضون حوار هم

 
خالد الناجح
 
خالد الناجح من لم تتلطخ أيديهم بدماء الليبين تلطخت دماءهم بأموال الليبين فأكلوها حراما وسحتا،وتشوهت افكارهم وعقولهم بأفكار العقيد فهم من كانوا يصفقون له ويهتفون به،وخصوصا عندما يقول طز في أمريكا،كما أنهم تشبعوا بسنوات هذيانه

 
محمد عمر محمد بعيو
 
محمد عمر محمد بعيو بمنطقك هذا خالد الناجح هل أنت مختلف عمّن تتحدث عنهم .

 
Ahmed Gommid
 
Ahmed Gommid لا ولا ولاكن يوجد سيد محمد داماً باب للحواروالنقاش وفى النهاية العدالة تاخذ مجراها …

 
Ahmed Gommid
 
Ahmed Gommid سيد خالد نحنو ليبيون اباً عن جد الجد وكلنا عشناء هذة الحقبة المظلمة في تاريخ الشعب الليبي فراجع تاريخ هذة الحقبة .. اذا اردة ان تقصي كل من هتف ومجد لن تجد ( الى من بورك ) وهذة هي الحقيقة …. او ما هو الحل.

 
خالد الناجح
 
خالد الناجح بالتأكيد سيد محمد ولاأدري ماأثارحفيظتك،فهل أنت منهم؟

 
خالد الناجح
 
خالد الناجح الحل ان يصلوا معنا ولا يفكروا أبدا بإمامتنا

 
محمد الزنتانى
 
محمد الزنتانى الم تشهد ما فعلوه فى معرض الكتاب بالقاهرة وما كانت هتافاتهم وشدة حقدهم على كل ما يمت لفبراير بصلة حتى ولو كان من اعمدة حكمهم وكيف خرجوا من اقسام الشرطة ومن دفع ودافع عنهم وباموال من ؟؟؟؟؟؟
نحن مع المصالحة وعودة كل ليبي مهجر او مطرود فى الداخل او الخارج ولكن بعد التعهد بقبول التحقيق والمحاكمة للمذنبين ومع الاعتذار لكل من ظلم مع اعادة حقوقهم لهم بالقانون

 
Ahmed Gommid
 
Ahmed Gommid سيد محمد ماحصل في القاهرة كوم ومستقبل ليبيا اكوام نحنو نسعي الى الوصول لتأمين مستقبل جيل وليس جناية او جنحة فى القاهرة ولاكن كلامك صحيح المحاكمات ستتم والاعتذار سيتم والعفو والمغفرة ستتم …. لان الله غفوراً رحيم .

 
محمد الزنتانى
 
محمد الزنتانى لتكون ليبيا يجب ان يكون المبدا هو صدق النوايا والاخلاص والاعتماد على الله اولا ثم الوطنيين البحث عنهم واجبارهم على القبول واعطاؤهم فرصة وحماية واعانتهم من الجميع

 
Ibrahim Mousa Said Grada
 
Ibrahim Mousa Said Grada حتى لو تجاوزنا المخاطب، فإنها مرافعة رفيعة يعذبها حريق الوطن، وتتضرع لنا، كلنا، للمراجعة الموضوعية والنقد الذاتي، لا للارجاع المستحيل لعقارب الساعة، بل لارجاع الوطن إلى محله من البوصلة الضميرية وموقعه من نجمة الامل.. شكراً استاذي الفاضل على مبضع الجراح المبحر في بحر الأوجاع…

 
Aadel Salh
 
Aadel Salh الكل فقد الذاكره قبل فبراير2011 لا أخطاء في ليبيا قبل فبراير جماهيرية العقيد هي الدوله المثاليه شقيقة المدينه الفاضله.
تناسوا كل ماكان وعلقوا وزر 40 عام ونيف علي شماعة الاربعه سنين.
تناسوا ان اليوم هو نتاج ما قدم بالامس وحاربوا كل امل في اليوم حتي يتبتوا لانفسهم ولمن غرروا بهم بانهم كانوا بالأمس علي حق بل ويطمحون لان نرجع الي الامس باخراجه بمظهر جميل لا حل ولاراحه الا بالرجوع اليه.
ولكنهم نسوا ان الزمن لايرجع الي الوراء واننا بعون الله سنستمر في التقدم الي الامام حتي نحقق الاحلام

 
Adel M. Toboli
 
Adel M. Toboli فعلا … وللأسف مخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الخمج…

 
Masoud Naser
 
Masoud Naser ” ومخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الذي خمج ” ٠٠ كم انت صادق وعظيم يا محمد عمر بعيو وانت في المكان الذي يليق بك مرفوع الراس ومحبة الناس وليبيا التي تحبها قادمة قادمة

 
Hamid Takila
 
Hamid Takila يخاطبني السفيه بكل قبح فاكره ان أكون له مجيب … التشويهات امست عرفا تداوله عدة أوجه عند عجزها عن مقارعت غيرها بالحجة والدليل … تحياتي أستاذ محمد

 
Hamed Abushalaa
 
Hamed Abushalaa صحيح عبدالله يجر قلمه هذه الأيام ويتحسر علي تلك المرحلة ظاهريا والله اعلم ما فى قلبه لكن اخي محمد ،،، نحن أبناء اليوم ….وقلمه قد يتعدل مراعاة لمسقبل جيد لأبناءنا وأبناءه هنا هنا فى ليبيا الجميع .. تحت راية الحق

 
هيثم فخرالدين
 
هيثم فخرالدين يجب ان تصفاء القلوب بعيدا عن الدم .. الحقد لا يبنى دول .. لن يزول حقد فبراير على سبتنمبر ولا حقد سبتنمبر على فبراير الا بصفاء النية ..و في التاريخ أمثلة ( الشيعة و السنة ) ..
نسأل الله ان يصفى قلوب الليبين ..

 
محمد الفاتح
 
محمد الفاتح انا لا اعتقد ان فبراير مخلوق مشوه….هو صحيح معافى .لكنه اصيب بوباء الشلل.. .قد يكون الريح الغربي نقله اليه

 
Muktar Binashur
 
Muktar Binashur اني له ولغيره الكلام في الشرفاء الاشراف والله انكم لخير اهل الارض ولا ينكر ذلك الا جاحد حاقد

 
خالد الناجح
 
خالد الناجح عبدالله عثمان هذا من كبار منظري مكتب الإتصال باللجان الثورجية أعتقد ذلك

 
Mohamed Omar
 
Mohamed Omar أستاذ محمد ما قصة الفرجاني و حكم الإعدام الذي نجت منه المدعو عبدالله عثمان

 
Mohammad Juha
 
Mohammad Juha نعم لا لقتل الليبيين .. قتلا سريعا أو بطيئا .. لا لقتل الليبيين ولا لمن قتلهم ويقتلهم .. أمس واليوم وغدا بأيِّ مسمى وتحت أي شي عار !!

 
عبدالقادر ابراهيم الحضيري
 
عبدالقادر ابراهيم الحضيري قد تكون مقولة لكل حادث حديث تساعد في فهم النص او سبب كتابته ..خاصة اذا ذيل بمتى نشر ..واين ؟؟

 
Mohamede El Arbi
 
Mohamede El Arbi صدقة في وطنيتك فافحمة خصومك ربي يوفقك ويصلح حال ليبيا والليبيين

 
مصطفى محمد
 
مصطفى محمد لكل حقبة رجالها والتقييم الموضوعي لها لايأتي مِن مَن كانو اطرافاً فاعلة في تلك الحقبة … وتكون كتاباتهم وارائهم شواهد على ماحصل لا احكام.

 
Ramadan Musa
 
Ramadan Musa هناك أشخاص سبتمبريون
تعودوا علي اضواء وبهجة سبتمبر فا اعمت بصيرتهم
تعودوا علي المال الكثير بدون مقابل وتعودوا علي الهدايا من سيارات فارهة بدون دفع ثمنها
وتعودوا علي السكن في البيوت الفارهة بدون ان يبنوا اساسها
هم الان لن يستطيعوا ان يا ألفوا حياة الناس العاديون
فليس لهم خيار الا النواح علي سبتمبر او التامر مع السبتمبريون عسي ان تعود اليهم أمجادهم واموالهم وقصورهم

 
Ramadan Musa
 
Ramadan Musa بالنسبة اليهم سبتمبر ليست مبداء ولا عقيده ولا ولاء
بالنسبة اليهم سبتمبر هي ادمان علي مباهج ضاعت فجاءه ولم يتعودوا علي العيش بدونها
فهم يتصرفون مثل المدمن علي المخدرات يسعون بكل سبيل لعلهم يصلون الي شيء

 
Ahmed Masoud Qurbaj
 
Ahmed Masoud Qurbaj فعلا … مخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الخمج … انتهى

 
Abdelsalam Abozakok
 
Abdelsalam Abozakok مرافعة منطقية يعجز فيها فقها السياسة ..حفظتك الآلهة ياصديقي

 
رد طارق احمد عباس · 2 ردان · 3 ساعة
Saddam Khalifa
 
Saddam Khalifa استاذى الفاضل اولا احييكم عاى هذا الاسلوب الابداعى واستعمالك لمفردات فى لغتنا الجميله ولا اروع منها الا من كتبها انا شخصيا لا اعرف ابعاد ما تتحدث عنه ولا من هو الفرجانى ولا عبدالله عثمان ولكن استوقفنى للقراءة هذا الاسلوب احييك مرة اخرى ومتعنا دوما بهذه الكتابات الممتعه

 
Abdullah Othman Abdurrahim
 
Abdullah Othman Abdurrahim ياصديقي محمد عمر محمد بعيو

– انا سارد على ما كتبت في مقال آخر .. لكنني اريد أن تقارن هنا ماكتبته حول مواقفك في منشورك هذا مع ما كتبت في منشور سابق .. وللقراء والمعلقين التقييم

النص :

((بادئَ ذي بدء، أنا لا أهاجم أحدا، وما كان على السياسي أو من يحملُ فكرا أن يهاجمَ، وإنما أبدي رأيا، وهو ما يفترض أن يفعلَه السياسيون وحملة الفكر، وإبداء الرأي قوامه النقد، سواء كان نقدا سلبيا ينطوي على معارضة المنقود، أو إيجابيا ينطوي على موافقته، والنقد ليس هجوما، فضلا عن كونه حقا مشروعا يجب أن يحظى بالاحترام ، ومن يعتبره هجوما فهو لا يعرف معنى النقد، والأجدر به ألا يتعاطى مع السياسة ومع الفكر……………………………………………………………………..
أما إن كان قد صدر عني ما فيه نبرة هجوم سواء على هذا الطرف أو ذاك، فأرجو أن ينبهني إليه من لمسَه مني، كي أنوِّهَ إلى اعتذاري عنه وتحَلُّلي منه، وجلَّ من لا يَزِلُّ
فضلا عن ذلك فأنا لم أتعود على توجيه نقدي إلى أشخاص بأعيانهم لا إيجابيا ولا سلبيا، وإنما إلى مناهج ومواقف وسياسات ومشاريع، لأن الأشخاص يكتسبون أهميتهم ومكانتهم لدى المُنْتَقِد الجاد من خلال ما يحملونه من أفكار ومشاريع، وما يمارسونه من سياسات، وإلا فإن التعامل معهم يكون شخصيا، وليس على صعيد العمل العام أيُّ قيمة مُنتِجَة لشخصنة المواقف والخروج بها من دائرة المواقف والأفكار والممارسات إلى دائرة الأشخاص. “وإن كان نقد المنهج أحيانا ينسحب إلى نقد الشخص من هذا الباب وليس من باب طباعه ومواقفه الشخصية التي له فيها كامل الخصوصية والحق في ألا تُمَسَّ ”
وهنا أيضا، إن كان قد صدر عني ما فيه نبرةُ شخصنةٍ لأيِّ أمر، فأرجو أن ينبهني إليه من لمسَه مني، كي أنوِّهَ إلى اعتذاري وتراجعي عنه، فجلَّ من لا يُخطئ
أما في سياق ردي، فليس بوسعي إلا أن أقول ما يلي:
إن ما أفهمه وألتزم به استنادا إلى مرجعيتي العقدية، وارتكازا إلى منهجي الفلسفي في فهم العالم، أن عليَّ أن أكون في صف من أرى أنه هو “المظلوم” ضد الظالم، و”الضحية” ضد الجلاد، و”المُعْتَدَى عليه” ضد المُعْتَدِي، و”صاحب الحق” ضد المتغوِّل بالباطل، و”مالك الشرعية” ضد فاقدها، حتى لو اختلفت معه في كلِّ شيء بعد ذلك ……………………………………………………………………..
كما أن فهمي لما يحدث وفق رؤيتي وتحليلي الذي لم يتمكن أحد من أن يقنعني بخلافه حتى الآن بالحجة والبرهان، هو أن “الجماهرية ” و”والرئيس السابق ” وحلفاءَهما، كانوا أقرب إلى الدولة المدنية والديمقراطية التي أنشدها وأناضل لأجلها، ممن هم الآن في السلطة، وإن اختلفتُ معهم في الكثير مما لا يروق لي في سياساتِهم وتصوراتِهم وممارساتِهم، مما أعتبره أخطاءَ “منهجية” في أصول تفكيرهم السياسي، أو أخطاءً سياسية يكونون قد وقعوا فيها بسبب أنهم لم يحسنوا التعامل مع إدارة الدولة ومساندة الثورة بشكل عام ))……………………………………………………………..
((بالإضافة إلى ذلك، واستنادا إلى الفهم نفسه الذي أعتقد أنه يمثل جوهر الصراع الحقيقي، فإنني أعتبر “ثورة سبتمبر ” و”الرئيس السابق”، أكثر نقاء ونظافة واستعدادا وجدية في محاربة الفساد المُمَنْهَج في “فبراير” ، ممن هم حاليا في السلطة، والذين جاءوا إليها أصلا بهدف “الدفاع عن ذلك الفساد المُمَنْهَج والإبقاء عليه،” لأنه هو محور الامتيازات والمصالح والبنية الطبقية في البلاد
مع ضرورة التفريق في هذا السياق بين الفساد الأخلاقي والفساد المنهجي، فالأول يواجهه قانون جنائي حتى في أرقى الديمقراطيات المدنية الشفافة في العالم، بينما الثاني لا يواجهه أيُّ قانون، لأنه هو ذاته مُشَرْعَنٌ بالقانون، وهو ما كان “الرئيس السابق” ومن حوله قد بدأوا يعدون العدة لمحاربته، وهو ما كان منهم أهمَّ سببٍ جعل خصومَهم يتحركون لإسقاطهم بعيدا عن أيِّ ادعاءاتٍ أخرى يتمُّ تسويقها لخداع الجماهير على حد سواء، على الرغم من أن هذا الذي نقوله لا ينفي عن “القائد السابق” وبطانته “الكثير من الجهل”، و”الكثير من الرعونة”، و”الكثير من الاستعلاء”، ))
محمد عمر محمد بعيو ..

 
Ali Elgry
 
Ali Elgry نعم الرد والايضاح ونحن معك على الدرب وثق انك وطنى غير محسوب على احد ولنا ولهم الحجه والقانون

 
عبدالمجيد عبدالكريم
 
عبدالمجيد عبدالكريم الحمد لله الذي في وطني رجال امثالك هم ليسو بالقليل لقول الحقيقة لعبدة الوثن وعشاق العبودية وكارهي الحرية
ان فبراير كانت انتفاضة لازاحة الظلم رحب بها كل ليبي شريف ووقف ضدها كل ظالم وسارق وقاتل وزاني وسكير كل الذين تنطبق الحدود عليهم كانوا ضدها ولكنها انتفاضة شعب مظلوم 43 سنة وهو يعاني لازال السفهاء والذين في قلوبهم مرض يودون ان يكونوا عبيدا ويعملون المستحيل لافشالها ولن يستطيعون رد عقارب الساعة للوراء والدليل ان تلك الاسرة البغيضة ومن شارك معها في الفساد والظلم مات من مات منهم والبقية تاهوا في السجون وفي بقاع الارض نتيجة ما عملوا . وكل من ظلم هذا مصيرة طال الزمن ام قصر .

 
Mohamed M Saad
 
Mohamed M Saad ليتهم يفهمون يا صديقي …نحن لا أعداء لنا أبدا إلا من يكون عدوا لليبيا ..

 
علي الهازل
 
علي الهازل كلام في غاية الاهمية ولن يسمع منك من تخاطب لانه تعود على التلون والتحايل والقفز من مركب الى مركب وهو يرى حسب وجهة نظره الخاصة انه يسير وسار في الطريق الصحيح وليس كل مثقف كما ذكرت يستطيع ان يراجع حسابته لانه يرى نفسه انه عبقري بل العبقري الوحيد ذاك هو الوهم الذي يعيش فيه اغلب مثقفينا وليلتك مباركة استاذ محمد

 
Omar Sefelnnaser
 
Omar Sefelnnaser لا يخدعنك هتاف. القوم بالوطنٍ .فا القوم بالسر .غير في العلني قد بدت البغضاء .من أفواههم .وما تخفي صدورهم أكبر

 
صالح العبانى
 
صالح العبانى ليس غريبا ان تبدع انما الغريب ان لا تبدع شكرا لك فقد انصفتنا امامه

 
محمد ابريبش
 
محمد ابريبش كل إيناء بما فيه ينضح…

 
Belhasan Aseid
 
Belhasan Aseid حياك الله أوجزت و احسنت

 
Abdulhadi Arebi
 
Abdulhadi Arebi أستاذ محمد أبدعتنا بالكلمة الطيبة وبرجولتك الله يوفقك

 
محمد بن صالح
 
محمد بن صالح شجاعه يفتقده كتيرين الايوم تحياتي استاد محمد

 
راقى المسمارى
 
راقى المسمارى لو فيه قطرة دم عليه الانتحار فورا ؟

 
ابوبكر الطرابلسي
 
ابوبكر الطرابلسي مخلوق فبراير المشوه خرج من رحم سبتمبر الخمج .

 
Mohamed Ali
 
Mohamed Ali فعلا إن حصاد اليوم هو نتاج زراعة الأمس

 
عبدالقادر ابراهيم الحضيري
 
عبدالقادر ابراهيم الحضيري نعم …فلا فائدة من البكاء على اللبن المسكوب ..

 
محمد اعتيق
 
محمد اعتيق الوطن ايمان الحد به معظم الساعين فوقه

 
بوبكر حسين
 
Husni Ramadan
 
Husni Ramadan تسلم ياعزيزي

 
مختار الاطرش
 
مختار الاطرش تصحيح ، يحسنون صنعا .

 
مختار الاطرش
 
مختار الاطرش وهم يحسبون انهم يصنعون حسنا .

 
عبدالرحمن القويضي
 
عبدالرحمن القويضي حقيقة مرة ياشريف
Advertisements