من قَلَبَ الربيع العربي إلى أزمة عربية؟

يزيد صايغ باحث رئيسي في مركز كارنيغي للشرق الأوسط في بيروت، حيث يتركّز عمله على الأزمة السورية، والدور السياسي للجيوش العربية، وتحوّل قطاع الأمن في المراحل الانتقالية العربية، إضافة إلى إعادة إنتاج السلطوية، والصراع الإسرائيلي-الفلسطيني، وعملية السلام.

المخاطر المحتملة لفشل الدولة والحروب الاهلية في البلدان العربية، هي نتيجة للمسارات الإشكالية التي انتُهجت قبل 2011، وأيضاً للخيارات التي اتخذها من هم في السلطة، حول كيفية التعاطي مع التحديات السياسية والاجتماعية- الاقتصادية والمؤسسية الناشئة منذ ذلك الحين.

وهكذا، أصبح العنف الوسيلة الرئيس لممارسة السياسة، وحلّت مكان الاستتباع كوسيلة فُضلى للسيطرة، ولكن بأثمان أضخم بكثير سياسياً واجتماعياً في آن.

Advertisements