حفتر جنّد آلاف المرتزقة من السودان ومصر

 

كشف مستشار وزارة الدفاع في حكومة الوفاق الوطني الليبية اللواء سليمان العبيدي، أن اللواء المتقاعد خليفة حفتر سيطر على منطقةالهلال النفطي في سبتمبر/أيلول الماضي بعدما جنّد مرتزقة أفارقة وعرباً.وأوضح العبيدي، خلال مقابلة تلفزيونية، أمس الخميس، أن “حفتر سيطر على منطقة الهلال النفطي بمعونة 7000 عنصر من العدالة والمساواة (السوداني)”، لافتاً إلى أن جل أركان جيشه هم من أقاربه من قبيلة الفرجان، إذ أنه استعان بـ400 إلى 500 من أبناء قبيلة الفرجان من مصر.

على صعيد آخر، أوضح العبيدي أن “سرايا الدفاع عن بنغازي”، هم “ثوار مدينة بنغازي الذين هُجّروا من بيوتهم ولهم حق في العودة إليها الآن وفي أي وقت”، نافياً أن يكون في صفوفهم “أي إسلامي أو يتبعون لتيارات أيديولوجية”. وقال “أنا شخصياً يساري وأقول أنني يساري ولا أتهمهم بالتطرف الإسلامي وحفتر لوحده لن يستطيع هزيمتهم”.

وطالب العبيدي الأمم المتحدة بفرض حظر جوي على منطقة الهلال النفطي لحماية هؤلاء الثوار والمدنيين من قصف طيران حفتر.

وكان العبيدي من الأركان العسكرية البارزة في نظام معمر القذافي قبل أن ينشق إبان ثورة فبراير/شباط 2011، وينضم لصفوف الثوار، كما يعد من أبرز المعارضين لوجود حفتر ضمن المؤسسة العسكرية بالبلاد.

طرابلس ــ عبد الله الشريف

10 مارس 2017

Advertisements